المختصر الوافي لمؤتمر رئيس حزب الإتحاد

قال رئيس حزب الاتحاد من أجل الجمهورية الأستاذ سيدي محمد ولد محم خلال مؤتمر صحفي عقده مساء اليوم أن الغرض من تنظيمه ليس الرد على السجال السياسي المتعلق بفشل الحوار واللقاءات السرية التي جمعت الأغلبية بممثلي منتدى المعارضة.التي اختارت بعض اطراف المعارضة تسريبها بعد أن تم الاتفاق على تنظيمها بعيدا عن الراي العام و وسائل الاعلام حتي يتم توقيع اتفاق نهائي بين الأطراف وهو التسريب الذي مثل صدمة لمجموع الطيف السياسي.
وقال ولد محم إن الانتخابات التشريعية والبلدية لن تؤجل عن وقتها المحدد سلفا ونحن في المولاة نقبل بالحوار في العلن ونتقبله في السر ان كانت المعارضة تفضل ذلك. و اؤكد لكم انني اعرف أسماء من قاموا بتسريب خبر اللقاءات من المعارضة. قبل ان يضيف في رده على سؤال عن أن موضوع المشمولين بملف الشيوخ لم يكن ضمن نقاط الاتفاق.

Related posts

Leave a Comment